النائب عطية يناضل لأجل فلسطين بشراء سيارة سويدية

 

أجهزة إلكترونية لكشف البطاقات الانتخابية المزورة

 

الطراونة الأرجح حظا.. خمس كتل برلمانية تدعمه

 

صور/ الأمطار الغزيرة تستمر اليوم وغدا منعشة الموسم الزراعي

 

15 ألف أجنبي يقاتلون في سورية والعراق

 

أم تطالب بإعدام قاتل ابنتها

 

تخفيض المحروقات بين 7-8.7 %

 

النائب أبو رمان يشرح تفاصيل قرار حبسه غيابيا

 

الأطفال الثلاثة الذين خنقتهم أمهم في طبربور

 

ستة أشهر سجن لفتاتين قتلتا شقيقتهما

 

الشهيد حجازي كان يمكنه قتل "نتنياهو" وكبار الجيش الإسرائيلي

 

أصحاب سوابق يقتلون مدير مدرسة

 

مصر..إجلاء سكان "المنطقة العازلة" مع قطاع غزة

 

مجلس النواب يرفض مشاركة إسرائيل في مؤتمر بعمان

 

إنشاء وحدة للرقابة على الغذاء في المنشآت السياحية

 

تراجع برنت10% الشهر عشية تخفيض أسعار المحروقات

 

داعش تختطف شيخ عشائر البونمر بالعراق

 

اللوزي يستقيل من "الملكية"

 

دمشق تهاجم أنقرة بعد سماحها بدخول قوات كردية إلى كوباني

 

لجنة حقوق الأنسان في الأمم المتحدة تنتقد "الإحتلال"

 

الغنوشي: مخاوف من عودة الإستبداد وحكم الحزب الواحد

 

اتفاق مع شركة كورية لإجراء دراسات فنية للمحطة النووية

 

الأسرى الأردنيون يهددون بإضراب مفتوح

 

مطالبة نسائية بوقف العنف ضد المرأة في أماكن العمل

 

سائق يدهس سيدة متعمداً

 

كويتيات انتحاريات في صفوف "داعش"

 

وثيقة/ عامل بمكتب عباس يحمي سارقي مخصصات علاج أسير محرر

 

جمعية المحكمين تقترح إجراء تعديلات على قانون التحكيم

 

تسمم طلبة بإفطار جماعي

 

"المهندسين" تعتصم احتجاجاً على اعتقال نشطاء بقضية القدس

الرئيسية | مقالات | كنوز الإسكندر في الأردن؟!

كنوز الإسكندر في الأردن؟!

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

حلمي الأسمر

يا بلد كم فيك من أسرار! هكذا وجدت نفسي أردد بعد أن فرغت من قراءة خبر العثور على قبر وكنوز الإسكندر المقدوني في الأردن، وبدأت رحلة بحث مضنية في المواقع الإخبارية بحثا عن مزيد من المعلومات لأكتشف أن الخبر المرفق بفيديو وصور مذهلة، هو نفسه، و»سال» بين المواقع العربية والأردنية لينقلوا نفس الخبر!

بحسبما جاء في الخبر فثمة «ادعاء» من صائد كنوز فرنسي من أصل جزائري بعثوره على قبر وكنوز الإسكندر المقدوني في الأردن، جاء هذا في محاضرة ألقاها في معهد العالم العربي بباريس، ورابط المحاضرة موجود على يوتيوب، ويقول في المحاضرة، التي عرض فيها أمام الضيوف جملة من الصور التي لا تصدق للتماثيل والقطع الذهبية والأحجار الكريمة التي تحيط بالقبر، يقول ضيف الله، وهذا هو اسم عائلته، إن الموقع يقع في منطقة جبلية لم يحددها والكنز يحتوى على كميات ضخمة من الذهب وتماثيل ذهبية لقطيع كامل وأحواض من الذهب مرصعة بالياقوت بالإضافة لتوابيت كل من الإسكندر وبطليموس وكليوباترا ومارك أنطونيوس ما يوحي أن الرومان هم من نقلوا تلك كل الكنوز والتوابيت من الإسكندرية إلى هناك.

 كما يشير إلى إنه اكتشف ما أسماه بنك بطليموس وهو مغارة ذات دهاليز متعددة ومفخخة ويؤكد أن الموقع كان معروفا ومحروسا !!الدهاليز والأدراج «المفخخة» تمتد – كما يقول - عشرات الأمتار إلى صالتين كبيرتين مكدستين بالذهب في إحداها يوجد تابوت الإسكندر و 18 تابوتا آخر لعليّة القوم من بينهم الثلاثة المذكورون. ويخبرنا صائد الكنوز اخيرا أنه أخبر جهات رسمية بمكان الكنز على أن يكشفه للإنسانية حينما يأتي الوقت المناسب!

إن صح هذا الأمر، فهذا يعني -والله أعلم- أن الأردن على أبواب فرج كبير، فمثل هذه الثروة كفيلة بإخراجه من أزمته الاقتصادية الطاحنة، إن تم استخدام هذه الكنوز وفق رؤية معينة تأخذ بعين الاعتبار كونها «إرثا» تاريخيا إنسانيا لا يقدر بثمن، وبوسع البلاد استثمارها على نحو أو آخر كي يعود نفعها على الوطن بأسره،..

الغريب في الأمر أن المعلومات المنشورة مع الفيديو تشير إلى أنه مرفوع يوم 29/07/2013 ولكننا لم نسمع شيئا عن هذا الأمر لا رسميا لا شعبيا، وقد فوجئت حينما قرأت هذا الخبر، وفوجئت أكثر، لأن أحدا لم ينتبه إلى هذا الفيديو والصور التي ينشرها، إلا بعد مرور نحو شهرين على رفعه، فمن يميط لنا لثام الأسرار التي تحيط بهذه القصة؟

 

قبل يومين نشرنا هنا قصة المهندس محمد عيد ومشروعاته بخصوص مصنع القطارات، الذي اقترح إقامته في الأردن، ولكن سدت في وجهه السبل فأقامه في تركيا، وكان يمكن ان يقدم لنا شيئا من الفرج الاقتصادي، ولم نعرف بعد «سر» تطفيشه من البلاد، واليوم نفاجأ بقصة الكنوز هذه، ومن قبل قيل ما قيل عن «كنوز» أردنية من نوع آخر: نحاس ويورانيوم وبترول وغاز وخلافه، كلها بقيت محاطة بالأسرار والتكتم، فما نعرفه من حقائق لا يسمن ولا يغني من جوع، وثمة أسرار أخرى كثيرة تحيط بنا من كل جانب، لا نميز فيها بين الشائعة والخبر اليقين، هل يأتي يوم ونعرف ماذا يجري بالضبط؟ هل كتب على هذا البلد أن يبقى فقيرا، حتى ولو احتوى كل ثروات الأرض؟

  • email أرسل إلى صديق

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (1 مرسل):

الاسكندر المقدوني في 06/10/2013 23:17:52
avatar
ابو رلشد يدري ؟؟
مقبول مرفوض
0
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1
أضف تعليقك comment




Free Web Site Counter

 

الأقصى رهينة المحتل
جمانة غنيمات

 

الأردن يغضب
فهد الخيطان

 

لاجديد في تونس
منار الرشواني

 

صراع السّرايا
ضيف الله قبيلات

 

الجبان الكذاب
عريب الرنتاوي

 

فعلتها تونس مرة ثانية
عيسى الشعيبي

 

تونس تبرئ ذمتها
تاج الدين عبد الحق

 

الأقصى في كفة.. والمعاهدة بالكفة الأخرى
عريب الرنتاوي

 

ابناؤنا في "داعش" و"النصرة"
د. محمد أبو رمان

 

إذا ما الحل؟
جمانة غنيمات