مقتل 10 جنود اسرائيليين وقصف وحشي يدمر محطة الكهرباء الوحيدة في غزة

 

اسرائيل تغتال القائد العام لسرايا القدس

 

صور/ صواريخ اسرائيلية تدمر منزل هنية ولا اصابات

 

رجوي: ما يجري في غزة يخدم النظام الإيراني

 

الأردن يشارك في اسطول الحرية الثاني إلى غزة

 

تجدد الاشتباكات في معان ووقوع حالات اختناق

 

وفاة نزيل في السجن وطفل غرقا

 

"مكتب نسوي" للراغبات بالزواج من عناصر داعش

 

3 رصاصات تنهي حياة زوجة بيد زوجها

 

عشرة شهداء و45 جريحا في قصف متنزه للأطفال

 

مصر: خطب العيد تدعم غزة ومسيرات تأييدا للمقاومة

 

خطيب العيد يشبه سفاح سوريا بخالد بن الوليد وصلاح الدين الأيوبي

 

مقتل 22 جنديا اسرائيليا وجرح عشرات في هجمات فلسطينية

 

عباس يصطحب وفدان من "حماس" والجهاد الإسلامي للقاهرة

 

التقرير السري الذي ساعد الإسرائيليين على إخفاء الحقائق

 

أبو مرزوق: المبادرة المصرية ستشهد تغييرا خلال الساعات القادمة

 

إعتقال "شاعر تنظيم القاعدة" في إربد

 

«شريان الحياة الأردنية» تشارك بأسطول الحرية لكسر الحصار على غزة

 

تأهيل مقبرة شهداء القوات المسلحة في أم الحيران

 

بهجت سليمان: داعش منظمة ارهابية اردنية..!

 

العيد الإثنين.. "المستقبل العربي" يهنئ ويبارك..

 

أسماء/ تنقلات قضائية

 

لص يسطو على زكاة اموال مسجد في حي نزال

 

الأمير الملا عمر يثير غضب أنصار "خليفة" داعش

 

خطة أمنية ومرورية خلال العيد

 

العريفي يروج للسياحة في الأردن

 

قائمة شخصيات تونسية زارت اسرائيل

 

"المواصفات" تحذر من بيع المفرقعات والألعاب النارية

 

معتقلو "السلفية" في أم اللولو ينتصرون للمقدسي

 

متى يقرر جنرال "حماس" إنهاء هزيمة "إسرائيل"..؟

الرئيسية | محليات | النقابات: رفع الدعم عن السلع سيفجر أمن واستقرار الأردن

النقابات: رفع الدعم عن السلع سيفجر أمن واستقرار الأردن

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

المستقبل العربي

طالبت النقابات المهنية الحكومة بالبحث عن بدائل لمعالجة الوضع الاقتصادي بعيداً عن جيوب المواطنين .

 

وحذر رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين الزراعيين محمود أبو غنيمة قبيل لقاء متوقع يجمع مجلس النقباء برئيس الوزراء عبد الله النسور ظهر غدا (الثلاثاء) من رفع الدعم عن السلع, وبالتالي رفع الاسعار

 

وقال ان من شأن خطوة كهذه تعميق الازمة الاقتصادية والمعيشية للمواطنين, مما "سيؤدي الى إنفجار إجتماعي سياسي يهدد امن واستقرار الاردن ، وسيلحق أذى كبيرا بالمواطنين الفقراء وذوي الدخل المحدود من موظفين عامين أو عاملين بالقطاع الخاص".

 

واشار في تصريح اصدره اليوم  (الاثنين) الى ان الواقع ناتج عن سياسات اقتصادية فاشلة عانى منها الوطن والمواطن طيلة السنوات الماضية.

 

وقال ابو غنيمة:"أن هذه الأزمة هي صنيعة الحكومات السابقة بسياساتها الاقتصادية المشوهة , وفقدانها للقدرة على حماية مقدرات الوطن , حتى صارت نهبا ومشاعا لكل من تطول يده , ولم تنجح أي من الحكومات التي سبقت في استرداده , ليكون خطوة أولى في الإصلاح , ومقدمة لاستعادة ثقة الشارع ومحاولة جادة في سداد مديونية الدولة المتزايدة ."

 

واشار الى ان "الحل الجذري" لتخفيض العجز في الموازنة يأتي من خلال تغيير النهج الاقتصادي المتبع من اكثر من عقد من الزمن ، وإقرار قانون ضريبة تصاعدي وعادل واعادة النظر بالضرائب المفروضة على المواطنين لتحقيق العدالة فيها ، كما يتطلب الامر محاربة الفساد ومحاكمة الفاسدين والغاء المؤسسات المستقلة ، و العمل على استعادة المؤسسات التي تمت خصخصتها كالاسمنت و الفوسفات و البوتاس و الاتصالات و الكهرباء وغيرها، ومراجعة الإعفاءات الجمركية و التهرب الضريبي .

 

وشدد رئيس مجلس النقباء ان اتخاذ مثل هذه الاجراءات سيعزز الثقة بين المواطنين و الحكومة ويعزز الامن و الاستقرار وبدونها فإن إقرار رفع الدعم عن السلع الاساسية سيزيد الاحتقان الداخلي ويهدد امن واستقرار الاردن .

 

نص التصريح:

 

صرح رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين الزراعيين المهندس محمود أبو غنيمة قبيل لقاء متوقع يجمع مجلس النقباء بدولة رئيس الوزراء الدكتور عبد الله النسور ظهر غد الثلاثاء أن على الحكومة أن تبحث عن البدائل لمعالجة الوضع الاقتصادي الناتج عن السياسات الاقتصادية الفاشلة التي عانى منها الوطن والمواطن طيلة السنوات الماضية .

 

وقال أبو غنيمة إننا في مجلس النقباء نقدر الوضع الاقتصادي الصعب الذي يمر به الوطن , ونقف بكل ما أوتينا من جهد وعمل لنخرج من هذه الأزمة بأقل ما يمكن من خسائر , لكننا في ذات الوقت وبكل وضوح نقول أن هذه الأزمة هي صنيعة الحكومات السابقة بسياساتها الاقتصادية المشوهة , وفقدانها للقدرة على حماية مقدرات الوطن , حتى صارت نهبا ومشاعا لكل من تطول يده , ولم تنجح أي من الحكومات التي سبقت في استرداده , ليكون خطوة أولى في الإصلاح , ومقدمة لاستعادة ثقة الشارع ومحاولة جادة في سداد مديونية الدولة المتزايدة .

 

واكد رئيس مجلس النقباء على موقف النقابات المهنية الرافض لسياسة رفع الدعم عن السلع وبالتالي رفع الاسعار وهو ما سيؤدي الى تعميق الازمة الاقتصادية و المعيشية للمواطنين و سيؤدي الى إنفجار إجتماعي سياسي يهدد امن واستقرار الاردن ، وسيلحق أذى كبير بالمواطنين الفقراء وذوي الدخل المحدود من موظفين عامين أو عاملين بالقطاع الخاص.

 

وقال ابو غنيمة اننا كنا نأمل من هذه الحكومة البحث عن طرق اخرى لتخفيض عجز الموازنة بدل تحميلها للمواطنين، فالحل الجذري لتخفيض العجز في الموازنة يأتي من خلال تغيير النهج الاقتصادي المتبع من اكثر من عقد من الزمن، وإقرار قانون ضريبة تصاعدي وعادل واعادة النظر بالضرائب المفروضة على المواطنين لتحقيق العدالة فيها، كما يتطلب الامر محاربة الفساد ومحاكمة الفاسدين والغاء المؤسسات المستقلة ، و العمل على استعادة المؤسسات التي تمت خصخصتها كالاسمنت والفوسفات والبوتاس والاتصالات و الكهرباء وغيرها، ومراجعة الإعفاءات الجمركية و التهرب الضريبي .

 

وشدد رئيس مجلس النقباء ان اتخاذ مثل هذه الاجراءات سيعزز الثقة بين المواطنين و الحكومة ويعزز الامن و الاستقرار وبدونها فإن إقرار رفع الدعم عن السلع الاساسية سيزيد الاحتقان الداخلي ويهدد امن واستقرار الاردن .

  • email أرسل إلى صديق

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:
أضف تعليقك comment




Free Web Site Counter