وفاة الشيخ محمد رشاد الشريف مقرئ المسجد الأقصى

 

وفاة فتاة غرقا في جرش

 

الأردن يوقع اتفاقية استيراد الغاز من إسرائيل

 

"التربية" تمدد للطلاب الانتقال بين المدارس الحكومية والخاصة

 

هيئة الاعلام تمنح رخصة بث لفضائية ليبيا الاقتصادية

 

تشكيلة الاعيان.. وزراء سابقين وأكاديمين وقضاة وحزبين/ اسماء

 

حظر النشر بقضية قتل ناهض حتر

 

شخص ينتحل صفة الناطق الرسمي بإسم الأمن العام

 

داود: الحديث حول تعمد حذف آيات قرآنية بالمناهج غير دقيق

 

سامر يقضي يومه السادس بالعناية المركزة بسبب احتفال نائب

 

الملك: قتلنا العديد من "داعش" وستصل أيدينا للباقين منهم

 

رئيس ديوان التشريع: قانون لمكافحة التمييز والكراهية..قريباً

 

وفاة طفل بسقوطه عن سطح منزله

 

هيومن رايتس: الفيفا يرعى مباريات اسرائيلية على اراض فلسطينية مسروقة

 

260 معلماً ومعلمة مدعوون للتعيين في "التربية"/ أسماء

 

تفاصيل جديدة بمقتل الطفل عبيدة

 

3.2 مليون سائح للمملكة خلال 8 أشهر

 

إصابة شرطي ومواطن بمشاجرة مسلحة وإطلاق الرصاص داخل مستشفى

 

كلينتون وترامب وجها لوجه في "مناظرة استثنائية

 

450 مليون دولار خسائر الممطقة الحرة منذ إغلاق طريبيل

 

قاتل حتر: لست نادما على فعلتي

 

الملك يكلف الملقي بتشكيل حكومة جديدة

 

مركز حماية وحرية الصحفيين ينعى حتر

 

تعاون بين جامعة عمان الاهلية وجامعة اميركية يدخل تخصصات طبية حديثة للأردن

 

"الإفتاء" تستنكر قتل حتر

 

وقفة احتجاجية مفتوحة على دوار الفحيص للتنديد باغتيال حتر

 

أمجد قورشة: اغتيال حتر جريمة بشعة ومرفوضة

 

النتائج النهائية الرسمية للانتخابات النيابية/ رابط

 

الطب الشرعي: حتر تلقى 5 رصاصات

 

إحباط تهريب سجائر داخل حاوية مستحضرات طبية

الرئيسية | وجهات نظر | محنة المعارضة السورية في الوثائق السرية

محنة المعارضة السورية في الوثائق السرية

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

ماهر أبو طير

تشعر المعارضة السورية بقلق بالغ، جراء رفض واشنطن تحديدا، كشف الوثائق السرية، في الاتفاق الاميركي الروسي، بخصوص، الازمة السورية، وهذه وثائق، تثير الخيال السياسي، خصوصا، حين تتحدث المعارضة السورية، عن سيناريو التقسيم المحتمل في هذه الوثائق.

يقال هنا اولا، ان المعارضة السورية، اضعف بكثير، مما ينظر اليها الاميركيون والروس، ولا يمكن لمخاوفهم ان تضغط على واشنطن تحديدا لكشف مضمون هذه الوثائق، فالمعارضة ايضا، مجرد تابع صغير في الظلال، للعواصم الاقليمية والدولية، ينفذ وصفات الحلول السياسية والعسكرية، ولولا هذا الضعف، لما اخفت واشنطن مضمون هذه الوثائق، خصوصا، ان الكل يعرف ان المعارضة السورية في اغلبها تعتاش ماليا وعسكريا، على دعم عواصم محددة، ولم تتمكن لاعتبارات منطقية، واخرى غير منطقية تتعلق بالتبعية، ان تفرض مساحتها، على دول العالم في هذا الصراع.

نحن امام حالة استجداء سياسية، لكشف مضمون الوثائق، والاغلب ان الدول الكبرى، لا تقف ابدا، عند هكذا حالات، لان الارادة الدولية، لا تنظر الى هذه الاطراف، الا باعتبارها مجرد وقود في الصراع السوري، اضافة الى كونها تابعة لحاجتها اساسا لدعم هذا العالم.

قد تتسرب بعض التفاصيل لاحقا، وقد تضطر واشنطن او موسكو، لتسريب مضمون الوثائق، او الوصول الى تسوية لكشف جزء محدد، لكن القصة كلها، تؤشر على  ان صياغة نهايات الازمة السورية، سيكون بمعزل عن كل اللاعبين الذين يفترضون ان يكون لهم دور مؤثر، سواء تلك التنظيمات العسكرية المصنفة بالمعتدلة والمقبولة، وتلك التنظيمات المصنفة ارهابية، ومعهما حشد من المعارضين السياسيين الموزعين في ارجاء المعمورة، وهذه مسؤولية المعارضة، التي قبلت في الاساس رهن ارادتها السياسية والعسكرية لعواصم اخرى، متذرعة بحاجتها للدعم المالي والسياسي والعسكري، وهو دعم تحول لاحقا، الى سبب لتحييد المعارضة، وتحويلها الى مجرد تابع ضعيف.

هذا امر ليس جديدا، فهذه المنطقة، طوال عمرها، تخضع لعمليات الترسيم والتجميل والتقبيح، وفقا لارادات خارجية، وبرغم كل المحاولات، لكبح التدخلات، او التوافقات السرية التي تجري على حساب المنطقة، الا اننا مازلنا نشهد حتى اليوم، فشلا ذريعا، في تحديد بوصلة المنطقة، او على الاقل الشراكة في صياغة مستقبلها.

مجرد اخفاء وثائق سرية في الاتفاق، يعني ان الروس والاميركان، توصلوا الى وصفة خطيرة جدا، مضمونها ان كل الاتفاق، لصالح الروس تحديدا، وهذا يفسر عدم رغبة الاميركان في الاعلان عن مضمونها، وشجاعة الروس وربما رغبتهم بإشهار كل التفاصيل، لولا مخاوفهم على مصالحهم المتأتية من الاتفاق، والخلاصة ربما تقول ان واشنطن باعت المعارضة السورية.

  • email أرسل إلى صديق

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:
أضف تعليقك comment




Free Web Site Counter
 

إعتراف ممزوج بالندم
شاكر الجوهري